تحليل المواقع الإلكترونية

تحليل المواقع ودراسة سوق العمل والمنتج إن تحليل المواقع الإلكترونية  بمكوناته وأقسامه ودراسة كافة الإحصائيات المكونة له من أهم المراحل التى يجب أن يعطيها فريق العمل المصمم للموقع جانب كاف من الجهد والدراسة حيث أن التحليل الجيد للموقع الإلكترونى يعد المفتاح الأولى الذى ترتكز عليه عملية إشهار الموقع بعد ذلك ومن ثم الوضع والترتيب الذى يتخذه فى محركات البحث والذى يضمن له المنافسة والتفوق على غيره من المواقع فى ذات المجال فعدم دراسة وتحليل الموقع الإلكترونى لشركة ما بشكل جيد لا يحقق للموقع النتائج المرجوه فى محرك البحث جوجل وبالتالى لا يتحقق الهدف التسويق للشركة على الرغم من إتباعها أساليب وخطط التسويق الإلكترونى.

قد لا يعرف الكثير من الناس وخاصة بعض أصحاب المواقع الإلكترونية مدى أهمية تحليل الموقع ودراسة محتواه جيدا وقد لا يعرفون أيضا أن تحليل الموقع هو الأساس فى تسويقه إلكترونيا وظهوره فى ترتيب متقدم داخل محركات البحث فعلى الرغم من إتباع أى منهم خطة التسويق الإلكترونى الخاصة بموقعه إلا أن يجد الكثير من المشكلات فى الحركة التسويقية للموقع أى أن موقعه قد لا يظهر فى محركات البحث.

فما السبب فى ذلك ؟

السبب الرئيسى لذلك هو عدم إتخاذ الإجراءات الكافية ل تحليل المواقع قبل البدء فى تسويقها وإشهارها أمام الجمهور فلكل موقع طبيعة وخصائص وأسلوب معين فى تصميمه كما ان لكل موقع محتواه الخاص الذى لا يتفق بالتأكيد مع غيره لهذا كان لزاما على واضعى خطط التسويق لأى موقع إلكترونى دراسة وتحليل الموقع إبتداء من طبيعته والهدف منه تم دراسة محتواه ناهيك عن تحليل وافى لسوق العمل خاصة الشريحة التى يستهدفها الموقع لأن كل ذلك بالتاكيد سوف يؤثر على الخطوات التسويقية المتبعة والمناسبة لكل موقع كى يصل إلى الترتيب الأعلى فى محرك بحث جوجل